كورة العالم

جمال محمد علي: كان هناك طبيبًا تونسيًا مُتعنتًا.. ولم اطلب تدريب المنتخب بعد إصابة ربيع ياسين


01:23 ص


الخميس 14 يناير 2021

القاهرة ـ كورة نيوز:

قال جمال محمد علي، عضو اللجنة الخماسية السابق ونائب رئيس بعثة منتخب الشباب في تونس، إنه لا يريد وصف ماحدث معهم في تونس بـ “المؤامرة”، ولكنه يرى أن هناك “تعنت” من قبل طبيب تونسي ومسؤول اللجنة الطبية.

وأضاف جمال محمد علي، خلال حلوله ضيفاً ببرنامج الماتش على فضائية صدى البلد:”هناك شخص متعنت وهو الدكتور ماهر الزهار طبيب تونسي ومسؤول اللجنة الطبية كما أن اللائحة بها قصور فتنص على أنه لابد أن يكون هناك 15 لاعباً بينهما 2 حراس مرمى فإذا سافر 30 لاعباً بـ 3 حراس مرمى وأٌصيب اثنين منهم لن تلعب رغم امتلاكك 28 لاعباً، طب هل يُمكنك قيد لاعب كحارس مرمى لا، ويتم استبعادك من البطولة”.

وتابع عضو اللجنة الخماسية السابق: “يوم مباراة ليبيا كان هناك 14 لاعباً منهم 2 حراس مرمى حاولنا باللعب ولكنه أصر باللعب 15 لاعباً وهوتمسك باللائحة.. عند عودتنا من الاستاد طالبنا لجنة طبية خضعنا لمسحة ظهرت 14 تاني يوم ظهر العدد 16 فكنا نريد استكمال اللاعبين فتواصلنا مع لاعبين في مصر، وتحدثت مع عمرو الجنايني والوزير لتواجد محمد أبو العلا طبيب المنتخب.

واسترسل جمال محمد علي تصريحاته بـ:”كان معي 15 مسحة طبية لخوض مباراة ووافق ومضي الطبيب التونسي واللاعبين سخنوا ليغير اللاعبين الملابس وفي هذه اللحظة تم إخباري أن دكتور زهار أن اللاعبين 14 وليس 15 لاعباً للمباراة، قال إن هناك مسحة لحمزة علاء إيجابية المسحة التي مضى عليها الزهار سلبية.. أطالب بتقديم شكوى في الدكتور الزهار فهو طبيب في الاتحاد الأفريقي”.

وأتم عضو اللجنة الخماسية تصريحاته بنفي ما تردد عن رغبته في إدارة المنتخب الوطني للشباب في البطولة عقب إصابة ربيع ياسين بفيروس كورونا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى