كورة العالم

“كورونا” يبعد حارس مرمى برتغالياً من أرض الملعب

[ad_1]

المصدر: لشبونة – د ب أ

اضطر أندري موريرا حارس فريق بيلينينسيش لمغادرة ملعب مباراة فريقه أمام ضيفه موريرينسي يوم السبت بالدوري البرتغالي الممتاز لكرة القدم والدخول إلى العزل الطبي بناء على أوامر السلطات المختصة.

وشارك موريرا في الشوط الأول من المباراة التي خسرها فريقه بهدف دون رد لكنه غادر الملعب بين شوطي المباراة بموجب قرار سلطات الصحة في البرتغال نظرا لعدم احترامه لإجراءات التباعد الاجتماعي الخاصة بمكافحة فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19”.

وذكرت رابطة الدوري البرتغالي في بيان لها: بين شوطي المباراة صدرت أوامر لأندري موريرا بمغادرة الملعب من قبل سلطات الصحة الوطنية والطبيب فريتاس الذي نوه بأن معايير التباعد الاجتماعي لم يتم احترامها.

وغاب موريرا عن المباراة السابقة لفريقه أمام بورتو في الخامس من الشهر الجاري عقب ثبوت إصابة زميله الحارس جواو مونتيرو بفيروس كورونا، وبحسب تقارير إعلامية برتغالية فإن موريرا مكث في نفس الغرفة مع زميله المصاب بالعدوى قبل اسبوع واحد.

وخضع موريرا لاختبارات الكشف عن فيروس كورونا أيام الثامن والتاسع والعاشر من الشهر الجاري وجاءت جميع نتائجها سلبية لكنه لم يلتزم بالقواعد المتبعة والتي تنص على ضرورة عزل نفسه لمدة اسبوعين بعد إصابة زميله في السكن بالعدوى.



[ad_2]

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق